الأحد، 18 مارس 2018

استخدام الباحثين الأكاديميين بجامعة الإسكندرية لموقع " الباحث العلمي من جوجل Google Scholar " : دراسة تحليلية

أ.د. جيهان محمود السيد
أستاذ علم المكتبات والمعلومات بجامعة الاسكندرية

بحث مقبول للنشر فى مجلة " بحوث فى علم المكتبات والمعلومات" ، ع ٢٢(مارس ٢٠١٩) ، ع( ٢٣ (سبتمبر ٢٠١٩

الملخص
  تتناول الدراسة وصف وتحليل واقع استخدام الباحثين الأكاديميين بجامعة الإسكندرية كنموذج للجامعات المصرية لموقع الباحث العلمي من جوجل Google Scholar ، والتعرف على أنماط استخدام مجتمع الدراسة لباحث العلمي، والمعوقات التي تواجههم في الاستخدام، وسبل التغلب عليها بالإضافة إلى التعرف على أكثر الكليات بجامعة الإسكندرية تواجدًا على الموقع، وأكثر الأقسام العلمية التي لها حضور على موقع الباحث العلمي من جوجل.
   ولأغراض تحقيق ذلك اعتمدت الدراسة على منهجين للبحث؛ منهج تحليل المحتوى، لحصر صفحات الأكاديميين بجامعة الإسكندرية المسجلين على موقع الباحث العلمي، وتحليل بيانات الحسابات الشخصية لهم على الموقع، والمنهج الميداني بأسلوبيه الوصفي والتحليلي لبحث التعرف على مدى استخدام مجتمع الدراسة لموقع الباحث العلمي من جوجل، و أنماط الاستخدام.
أهم نتائج الدراسة :
 لقد اسفرت الدراسة عن عدة نتائج لعل أهمها ما يلي :
  1- أن عدد الباحثين الأكاديميين بجامعة الإسكندرية المسجلين في موقع الباحث العلمي من جوجل بلغ 871 باحثاً أكاديمياً، ويشكل هذا العدد نسبة مئوية قدرها 9.52% فقط من إجمالي العدد الكلى للباحثين الأكاديميين الذين ينتمون إلى جامعة الإسكندرية؛ مما يشير إلى ضعف استخدام موقع الباحث العلمي من جوجل من قبل مجتمع الدراسة.
2- احتلت ست كليات من جامعة الإسكندرية المراتب الستة الأولى من حيث عدد المسجلين في موقع الباحث العلمي من جوجل، وهذه الكليات على التوالي هي :
 كلية العلوم (21.92%) ، كلية التجارة (20.43%) ، كلية الهندسة (15.61%) ، كلية الزراعة (13.08%) ، كلية الطب البشرى (11.13%)، كلية الصيدلة (6.88%) من إجمالي المسجلين في الباحث العلمي من باحثي الجامعة  .
  3- أن أقل كليات جامعة الإسكندرية تمثيلا في موقع الباحث العلمي من جوجل كانت الكليات ذات التخصصات النظرية ، مما يشير إلى هيمنة التخصصات العلمية والهندسية من قبل مستخدمي الباحث العلمي من جوجل.

أهم التوصيات :
لقد قدمت الدراسة مجموعة من المقترحات وفيما يلي أبرزها : 

1- تحسين الخدمة في الباحث العلمي من جوجل
2- زيادة الإفادة منها من جانب الباحثين المصريين لرفع مستوى تصنيف الجامعات، وما يتطلبه ذلك من وضع سياسات واستراتيجيات وبرامج تدريبية .

3- التوصية إلى إدارات الأقسام والكليات بجامعة الإسكندرية خاصة، وبالجامعات المصرية عامة، بتوعية الباحثين الأكاديميين بأهمية استخدام الباحث العلمي من جوجل، والإفادة من خدماته ولرفع مستوى تصنيف الجامعات، مع وضع سياسات واستراتيجيات مناسبة لتيسير ذلك . 
4- ضرورة تدشين برنامج تدريبي في المكتبات الأكاديمية لمساعدة الباحثين الأكاديميين والطلاب لتحسين مهارات استخدام محركات البحث الأكاديمية والاستراتيجيات المتبعة بصدد ذلك، 
 5- التعريف بقواعد البيانات العالمية وكيفية استخدامها، 
6- التعريف بالشبكات الأكاديمية للتواصل الاجتماعي وكيفية التسجيل فيها والاستفادة منها، وذلك لخلق بيئة أكاديمية ناجحة على مستوى الجامعات.
7- التوصية للباحثين الأكاديميين بجامعة الإسكندرية بضرورة التسجيل في الباحث العلمي من جوجل والاستفادة من كافة الخدمات التي يقدمها، حيث يساهم ذلك التعريف بالإنتاج الفكرى لهم والمساعدة على نشره والاستشهاد به بين الباحثين في التخصص، بالإضافة إلى المساهمة في رفع تصنيف العالمي لجامعة الإسكندرية بين الجامعات العالمية، لأن حضور الباحثين الأكاديميين على هذه المواقع ومشاركتهم في أنشطتها يرفع مستوى الجامعات التي ينتمون إليها.


Alexandria University's Academic Researchers' Usage of " Google Scholar Site ":Analytical Study
Summary
The study describes and analyzes the reality of the use of academic researchers at the University of Alexandria as a model for Egyptian universities for the site of the researcher Google Google Scholar, and to identify the patterns of use of the study community for scientific researcher, and the obstacles encountered in use, and ways to overcome them as well as identify the most colleges at the University of Alexandria, , And more scientific departments that have a presence on the Google Scholar site. For the purpose of achieving this, the study relied on two methods of research: a method of content analysis, to limit the pages of academics at the University of Alexandria registered on the site of the scientific researcher, and analysis of personal account data for them on the site and the field approach descriptive and analytical methodology to investigate the extent to which the use of the study community, And usage patterns. The study resulted in several results, including: The number of academic researchers at the University of Alexandria registered at the site of scientific researcher from Google reached 871 academic researchers, and this number is only 9.52% of the total number of academic researchers belonging to the University of Alexandria, which indicates Weak use of Google Scholar site by the study community. And that six colleges from the University of Alexandria ranked the first six in terms of the number of enrolled in the site of scientific researcher from Google, and these colleges respectively are: Faculty of Science (21.92%), Faculty of Commerce (20.43%), College of Engineering (15.61%), 13.08%), Faculty of Medicine (11.13%), College of Pharmacy (6.88%) of the total registered in the scientific researcher of university researchers, And that the least faculties of the University of Alexandria represented in thesite of scientific researcher from Google were the faculties of theoretical disciplines of Alexandria, which indicates the dominance of scientific and engineering disciplines by users of scientific researcher from Google. The study presented a set of suggestions for improving the service of the scientific researcher from Google, and increasing the use of it by the Egyptian researchers to upgrade the classification of universities, and the required development of policies, strategies and training programs. 


الجمعة، 16 مارس 2018

آليات ومتطلبات النشر العلمي للباحثين وأعضاء هيئة التدريس في الدوريات العالمية -الحلقة الخامسة




د/ أحمد فرج أحمد
أستاذ إدارة المعلومات المساعد في قسم المكتبات والوثائق والمعلومات-  كلية الآداب جامعة أسيوط

تركز هذه المقالة على أسس كتابة كل جزئية من مكونات الورقة البحثية، ويمكن حصرها في: عنوان البحث، والمؤلفين، والمستخلص، والكلمات المفتاحية، والمقدمـة، والدراسات السابقة، والإجراءات، وتحليل البيانات، والمنهجية، والنتائج، والمناقشة والاستنتاجات، والخاتمة، والمراجع والمصادر، والملاحق.

1. عنوان البحث
ينبغي عدم الإسراع في الاستقرار على عنوان الدراسة إلا بعد تحديد مشكلتها، ويمكن للباحث استنباط العنوان من خلال النظر في الدراسات والبحوث السابقة وكذلك التحدث مع المتخصصين. ويمكن تلخيص أهم شروط العنوان الجيد في النقاط الآتية:
         الدقة والوضوح والخلو من الغموض
         الشمول والإيجاز ويكون محدد ويعكس المحتوى بوضوح
         يساعد على تمكين القراء من تقرير عما إذا كانت الدراسة مناسبة لهم
         لا يحوي نتائج أو أحكام
         مثير للاهتمام ويجعل القراء يريدون قراءة المزيد
         تجنب استخدام الاختصارات والمصطلحات الغامضة.
         قد يتناول العنوان الموضوع والمكان أو المؤسسة المعنية بالبحث والفترة الزمنية التي يغطيها إذا تطلب الأمر ذلك.
2. المؤلفون
يتم الإشارة فقط إلى المؤلفين أصحاب الإسهامات الفكرية في البحث، و الذين يتحملون مسؤولية البيانات والاستنتاجات، وأقروا الشكل النهائي للدراسة.
3. مستخلص الدراسة
ينبغي أن يعكس المستخلص دقة الموضوع، ويوصى بأن يكون أخر جزء يتم كتابته في الدراسة، ويحتوي على:
         هدف البحث والتعريف بالإشكالية
         إجراءات وأدوات الدراسة والمنهج المتبع فيها
         التأكيد على أهمية البحث وتوضيح جوهر فكرته.
         أبرز النتائج والتفسيرات والاستنتاجات التي حصل عليها الباحث.
         عادة ما تتطلب الدوريات العلمية أن يكون المستخلص في حدود 200 كلمة.
وهناك بعض الأمور التي ينبغي على الباحث تجنبها في المستخلص ، فلا ينبغي أن يحتوي على أي مما يلي:
         الإحالة المرجعية أو الاشارة إلى مراجع
         كلمات مبهمة أو جمل غير مكتملة
         الاختصارات أو المصطلحات التي قد تكون مربكة للقراء
         أي نوع من الإيضاحيات.
         الإفراط في الوعود التي لم تتحقق أو تعالجَ في الدراسة.
4. الكلمات المفتاحية
تمثل هذه الكلمات مفاتيح الوصول للدراسة عبر أدوات البحث، وينبغي مراعاة أن تكون قصيرة وقليلة العدد -عادة لا تتجاوز ستة كلمات- ومنتقاة بشكل جيد وتعكس موضوع البحث لرفع فرص الوصول للدراسة من جانب الباحثين.
5. المقدمـة
يوضح فيها الباحث الدافع وراء اختياره لموضوع البحث، ويتم كتابتها بشكلها النهائي بعد الانتهاء من البحث.
وتتضمن عادة تمهيد للدخول في الموضوع وبيان أهميته وسبب الاختيار، وإشكالية البحث، والمنهجية ، وطريقة جمع وتحليل البيانات، وأدوات البحث، والعينة، وحدود الدراسة، والفرضيات أو أسئلة البحث، والأهداف وأدبيات الإنتاج الفكري .
  وتعتبر المقدمة بمثابة توجيه للقراء، وحاجتهم إلى فهم مفصل للمعلومات الواردة في الأقسام اللاحقة، وتتضمن رؤى للإشكالية الحالية أو السابقة، وتتضمن مراجعة شاملة لأحدث أدبيات الإنتاج الفكري، والاستشهادات المرجعية ويراعى فيها الحداثة (من سنة إلى ثلاث سنوات راجعة)، ومناقشة الأهداف والأهمية ويجب أن يظهر الغرض أو الهدف في الفقرة الأخيرة
وتنقسم المقدمة إلى ثلاثة فقرات:
تبدأ الفقرة الأولى مع عرض واسع ثم أكثر تفصيلاً وحتى التحديد الدقيق للمشكلة التي تعالجها الدراسة، ويكمن الغرض في جذب اهتمام القارئ للدراسة، والتحديد الواضح عما ستتناوله، وتنتهي هذه الفقرة مع المشكلة العامة التي تتناولها الدراسة.
وتتضمن الفقرات الوسطى للمقدمة :مراجعة أدبيات الإنتاج الفكري، ويجب الاستشهاد بالمشاركات الأكثر أهمية التي تمثل أساس موضوع الدراسة، مع التركيز على الفروق بين ما تم نشره والمساهمة الجديدة التي تطرحها الدراسة.
وتنهي الفقرة الأخيرة للمقدمة بإبراز الحاجة للتركيز على مساهمة الدراسة ونهجها، والانتهاء بفقرة تمثل "خارطة الطريق" للدراسة  ، وتحدد المقاطع المتبقية للدراسة
6. الدراسات السابقة  (أحدث أدبيات الإنتاج الفكري)
تشمل استعراض الدراسات العلمية المنشورة وذات الصلة بموضوع البحث، وذلك بهدف التعرف على تجارب الآخرين والإلمام بجهودهم والاستفادة من النتائج التي توصلت إليها تلك الدراسات. وعادة ما يشمل هذا الجزء:
         ملخصاً بأهم النتائج التي توصلت إليها الدراسات السابقة
         فقرة ربط توضح علاقة تلك الدراسات بالبحث الراهن  
         أوجه التشابه والاختلاف بين هذا البحث والدراسات الأخرى.
وتكمن فوائد الدراسات السابقة في:
         الاستفادة في تصميم البحث الحالي بطريقة مناسبة من خلال بلورة مشكلة البحث والاستفادة من أدواتها
         وضع البحث الحالي في إطاره السليم وربطه بالأبحاث السابقة
         عدم تكرار الأبحاث في نفس الموضوع
          الاستفادة من أساليب ومراجع الدراسات السابقة
7. الإجراءات
تصف الإجراءات جميع الخطوات التي يتبعها الباحث بداية من المجهود البحثي حتى نهايته، ويقدم الباحث في هذا الجزء ما يلي:
         وصفاً دقيقاً للآليات التي يتم استخدامها لاختيار المشاركين (العينة) في الدراسة
         إجراءات إدارة الأدوات بما في ذلك متى وكيف
         الإجراءات التي اتبعها في تصميم التجارب (إن وجدت) وإنجازها إذا كانت الدراسة تجريبية
         إجراءات المسح إذا كانت الدراسة مسحية
         إجراءات جمع الأدلة والشواهد إذا كانت الدراسة تاريخية
         إجراءات التمحيص الداخلي والخارجي للأدلة والشواهد التاريخية.
8. تحليل البيانات
من الضروري أن تحتوي الدراسة على معلومات وافية حول طرق التحليل الاحصائي والتنظيم المقترح للبيانات، وإدراك العلاقة بين فرضيات أو أسئلة الباحث من ناحية وتصميم البحث والطرق الإحصائية لتحليل البيانات من ناحية أخرى، وذلك لأن فرضيات أو أسئلة الباحث هي التي تفرض نوع التصميم المناسب لجمع البيانات والذي بدوره يفرض طريقة التحليل الإحصائي المناسبة.
9. منهجية البحث
لتحقيق أهداف الدراسة لابد من إتباع منهج ووسائل وأساليب محددة لبيان كيفية بحث المشكلة وتحديد إجراءات وأدوات جمع المعلومات وتحليلها وتفسيرها واستنتاج الحقائق منها. وبصرف النظر عن المنهج الذي يختاره الباحث، تتوافر خصائص مشتركة بين مختلف المناهج وهي أنها :
          تساعد على تنظيم خطوات الباحث وجهده ووقته.
          تساعد الباحث على الالتزام بالموضوعية والبعد عن التحيز.
          تساعد على التفكير العلمي المنظم وإتباع خطوات علمية متتابعة.
          تسهل القيام بإجراءات متفق عليها علمياً
          تساعد على التحقق من النتائج التي يتوصل إليها.
          تساعد على تعميم النتائج على الحالات الأخرى المماثلة طالما أنها تتشابه في الظروف.
          توفر المرونة للباحث بمعنى أنه عند وضع المنهج يقدر الصعوبات، فيعمل على تلافيها أو تعديل تصميم الأدوات والوسائل الخاصة بجمع المعلومات.
          تساعد على التنبؤ ووضع تصور للوضع مستقبلاً، ومن ثم تقديم مقترحات لكيفية التعامل مع المستجدات

10. النتائج
يتم عرض النتائج بشكل موضوعي وواضح، وبيان كيف يمكن أن تساهم النتائج في المعرفة العلمية، وبالتالي يجب أن تكون واضحة ومنطقية.
ومن المهم عدم تفسير النتائج حيث أن ذلك يأتي في جزئية المناقشة والاستنتاجات. ويمكن توضيح النتائج من خلال الجداول والإيضاحيات ويرقم كل منها بشكل منفصل ويكون لها وصف مختصر ولكن متكامل.
وقد تطلب بعض الدوريات العلمية وجود قسم النتائج وقسم للمناقشة لأن ذلك يسمح بمرونة أكثر من حيث التنظيم والمحتوى. وفي بعض الاحوال يتم الجمع بين النتائج مع قسم المناقشة في الأعمال البحثية، وبالتالي يجب أن يكون هناك تمييز واضح بين النتيجة والمناقشة.
11. المناقشة والاستنتاجات
تركز هذه الجزئية على ما يلي:
·        توضيح نقاط القوة بالبحث والمساهمات التي قُدمت وبماذا تميز عن البحوث الأخرى المشابهة،
·        تفسير البيانات التي تم جمعها بناءً على ملاحظات الباحث أثناء إجراء الدراسة، وماقرأه من إنتاج فكري  
·        مناقشة النتائج التي تم التوصل لها ويفضل أن تقارَن مع نتائج البحوث الأخرى
·        إذا كانت هناك انحرافات بالنتائج ينبغي على الباحث أن يوضح أسباب هذه الانحرافات، وعادة تكون هذه الفقرة مختصرة ومركزة.


12. الخاتمة
هناك بعض الأمور التوجيهية التي ينبغي مراعاتها في الخاتمة ومنها ما يلي:
·        تلخيص جميع النتائج الهامة وتوحيدها في خاتمة هامة.
·        لا ينبغي أن تتضمن الخاتمة  معلومات جديدة.
·        إعادة التركيز على أصالة الموضوع المطروح.
·         أن تكون متسقة مع الأهداف ، مع تسليط الضوء على الإنجازات.
·        لا ينبغي أن تتجاوز أكثر من ثلث صفحة
·         تشمل الآثار العملية المترتبة على الدراسة
·         توصيات للأعمال المستقبلية

13. قائمة المصادر والمراجع
تمثل قائمة مبوبة أو مصنفة بالمصادر والمراجع والوثائق التي استند عليها الباحث واطلع عليها في مجال دراسته. وتصنف المراجع إلى فئتين: المراجع العربية - المراجع الأجنبية، وترتب المراجع وفقاً للحروف الهجائية العربية والانجليزية وفقا للاسم الأخير للمؤلف.
ويجب أن تظهر جميع المراجع التي وردت في ورقة في قائمة المراجع التي تتبع متطلبات التنسيق للدورية التي سينشر فيها البحث. ولا ينبغي الإشارة لمراجع لم يتم ذكرها في الدراسة، ويفضل دراسات الدوريات المحكمة.

14. الملاحق
يوضع في الملاحق جميع المعلومات الإضافية أو المكملة للمخطط، ويضاف هذا الجزء إلى نهاية خطة البحث عندما تنشأ الحاجة إلى ذلك.

15. نصائح حول عرض أفكار الدراسة
         الابتعاد عن الحشو والإطالة في العبارات، فكلما عرضت الفكرة بكلمات أقل كان ذلك أوضح وأدق.
         الابتعاد عن تكرار الفكرة الواحدة وعرضها أكثر من مرة.
         الابتعاد عن أساليب الجزم وإصدار الأحكام ما لم ترفق ببراهين تؤكد ذلك.
         الابتعاد عن المبالغات وأساليب التهكم وعبارات السخرية سواء للأشخاص أو الأشياء.
         تجنب غريب الألفاظ والأساليب العامية التي لا تتفق مع اللغة الفصحى.
         تجنب الأساليب التي تمجد الذات، مثل: )أنا، نحن، أرى أن، وقد اكتشفت أن، ورأيي هو، وأنا لا أوافق على، إلى غير ذلك) ويستخدم بدلاً منها كلمات مثل: يرى الباحث، يقترح الباحث، وجد الباحث.



16. المصادر
·        جامعة الملك سعود. عمادة الدراسات العليا. الإطار العام لكتابة الرسائل الجامعية لدرجتي الماجستير والدكتوراه. http://fac.ksu.edu.sa/sites/default/files/dlyl_ktb_lrsyl_llmy.pdf
·        زكريا فريد عبدالفتاح (وأخرون). دليل كتابة الرسائل الجامعية للماجستير والدكتوراه. كلية الاقتصاد والإدارة. جامعة الملك عبدالعزيز. https://quwritinglab.files.wordpress.com/2014/10/d8afd984d98ad984-d8a7d8b3d8aad8b1.pdf  
·        عدنان ابراهيم الهندي. كيفية كتابة البحث العلمي. http://site.iugaza.edu.ps/ahindi/extra/course694/
·        نضال خضير العبادي. آليات النشر في المجلات العلمية. جامعة الكوفة www.uokufa.edu.iq/attdc/lectures/dr-nedal.doc  
·         Agnello, Angela. et al. (2009). Research made easy: A step by step guide to writing the research paper. https://www.sewanhakaschools.org/cms/lib3/NY01001491/Centricity/Domain/1349/Research_Made_Easy%20revised.pdf
·         APEX/JJAP Editorial Board. How to write a research paper. https://journals.jsap.jp/wp-content/uploads/how_to_write_res_paper.pdf
·         Dolors Alsina. How to Write a Good Research Paper From title to references From submission to acceptance. http://media.journals.elsevier.com/content/files/26275-11195249.pdf
·        JournalPrep.com. How to Write and Publish an Academic Research Paper. https://www.wlc.edu/uploadedFiles/Content/Academics/Student_Success_Center/ResearchPaper.pdf

السبت، 10 مارس 2018

دليل إرشادي يشرح كيفية إعداد صفحة الباحث على Google Scholar





بناءً على طلب السادة الزملاء وبعد موافقة السيد الأستاذ الدكتور/ مختار يوسف نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث؛ قامت وحدة المكتبة الرقمية بجامعة الإسكندرية بإصدار دليل إرشادي يشرح كيفية إعداد صفحة الباحث على ، Google Scholar وكيفية إضافة المقالات والدراسات لهذه الصفحة،
وكذلك كيفية طباعة صفحة الباحث لتقديمها للجهات التي تطلبها داخل الجامعة تنفيذاً لقرار مجلس الجامعة بجلسته المنعقدة في 18/1/2018 والممتدة حتى 23/1/2018.
مرفق لسيادتكم الدليل الإرشادي على الرابط التالي  https://goo.gl/w4CimK   :
مع أطيب الأمنيات بالتوفيق والسداد

الخميس، 8 مارس 2018

آليات ومتطلبات النشر العلمي للباحثين وأعضاء هيئة التدريس في الدوريات العالمية - الحلقة الرابعة



الحلقة الرابعة
د/ أحمد فرج أحمد
أستاذ إدارة المعلومات المساعد في قسم المكتبات والوثائق والمعلومات-  كلية الآداب جامعة أسيوط


تركز هذه الحلقة على أسس تحكيم الأوراق البحثية ، بالإضافة إلى التعرف على متطلبات محرري الدوريات،  والشواغل الأساسية للمحكمين ، وكذلك مبررات الرفض ، وآليات التعامل مع تعليقات وملاحظات المراجعين.

1. ماذا يحدث بعد ارسال الدراسة للدورية؟
تبدأ مرحلة الفرز الأولي للدراسة من جانب محرر الدورية، وعادة ما يبحث محرري الدوريات عن عدد من الأمور في موضوعات الأبحاث المرسلة إليهم ومن أهمها ما يلي :
         مدى ملائمة ومناسبة الموضوع لأهداف ومجال الدورية
         مدى ملائمة ومناسبة الموضوع لاحتياجات ورغبات مجتمع المستفيدين من الدورية
         مدى أهمية الموضوع،  والأصالة والمنهجية ، وإجراءات الدراسة .
         الالتزام بتعليمات وقواعد النشر الخاصة بالدورية .
         مراعاة الجوانب الأخلاقية في البحث.
         فحص الدراسة من خلال برمجيات كشف الانتحال والسرقات العلمية plagiarism
         سلامة اللغة ، والكتابة بأسلوب سلس وواضح يتوافق مع صياغة البحوث العلمية .

2. تحكيم الدراسة
هناك عدة دوافع تقود رئيس تحرير الدورية لمراجعة وتحكيم الدراسات المقترحة للنشر ومنها ما يلي :
         مساعدة المحرر في اتخاذ قرار قبول الدراسة للنشر ويكون ذلك من خلال تأكيد المحكم على صلاحية وأهمية وأصالة الدراسة.
         مساعدة المؤلفين في تحسين الدراسة- بصرف النظر عن قبول النشر من جانب الدورية أو رفضه- وذلك من خلال مقترحات المحكِّمين لإدخال تحسينات على الدراسة.

3. الشواغل الأساسية للمحكمين
يمكن تلخيص شواغل المحكمين حال تحكيم عمل علمي في بحثهم عن الجديد، وأسلوب معالجة الموضوع، ومدى اثارة مشكلة الدراسة للاهتمام؛ وجدير بالذكر أن هناك مجموعة من المعايير التي تساعد المحكمين في أداء دورهم ومن أهمها ما يلي :

3/1. أهمية الدراسة وثقلها العلمي
o       هل النتائج أصيلة؟ وما مدى أهميتها؟
o       هل تتناسب الدراسة مع توجُّهات الدورية؟
o       هل تبرر المقالة طول المحتوى؟
3/2. الدراسات السابقة
o       هل تأخذ الدراسة الحالية بعين الاعتبار الدراسات والبحوث الحالية والسابقة ذات الصلة بموضوعها؟
3/3. أسلوب العرض والتقديم
o       هل الدراسة واضحة ومنطقية ومفهومة وبالحجم المناسب؟
3/4. المنهجية وإجراءات الدراسة ،  والنتائج
o       هل المنهجية وتجميع البيانات وتحليلها مناسب؟
o       هل هناك بيانات كافية لدعم الاستنتاجات؟
o       هل هناك تعليق على نقاط الضعف الموجودة في المنهجية؟
3/5. الجوانب الأخلاقية
o       هل هناك التزام بكافة معايير وشروط أخلاقيات البحث العلمي؟

4. توصيات المحكمين
عادة ما يوصي المحكمين بأحد التوصيات التالية ويقومون بأرسالها لرئيس تحرير الدورية :
         قبول الدراسة للنشر بشكلها الحالي، وهذا نادر الحدوث .
         الدراسة تحتاج لمراجعة وتعديلات طفيفة وبعدها تقبل للنشر .
         الدراسة تحتاج إلى تعديلات كثيرة وبالتالي إعادة النظر في المعالجة و/أو المنهجية مرة أخرى.
         رفض الدراسة وقد يكون بسبب عدم تلبية متطلبات النشر في الدورية،  أو افتقارها لأسس صياغة كل مكون من مكونات الورقة البحثية.


5. أسباب الرفض
o       لا تصلح الدراسة مع مجال ونطاق الدورية.
o       لا تسهم الدراسة في معرفة جديدة.
o       لا تلبي الدراسة المعايير الأخلاقية المعمول بها.
o       أُعدت الدراسة بلا مبالاة.
o       لم تُعَد الدراسة وفقا للمبادئ التوجيهية للدورية .
o       تحتوي الدراسة على مشكلات تتعلق بالمنهجية وإجراءات الدراسة.
o       حجم العينة غير كاف أو غير مناسب.
o       الإحصاءات غير كافية.
o       اللغة رديئة.
o       حجم صفحات الدراسة يتجاوز المسموح به في الدورية.
o       البحث لا يمكن أن يتنافس مع جودة الدراسات الأخرى المقدمة للدورية.
o       تم تفسير البيانات وتحليلها بشكل ضعيف.
o       أن مراجعة الانتاج الفكري غير كاف.

6. آليات التعامل مع تعليقات وملاحظات المحكمين
تستعرض النقاط التالية ما ينبغي على الباحثين عمله عند استلامهم لملاحظات المحكمين ، وهو:
o       لا تعتبر ملاحظات المحكمين أمراً شخصياً.
o       ينبغي التعامل مع كل ملاحظات المحكمين بهدوء وعدم استخدام ألفاظ مستفزة عند الرد.
o       الأخذ بعين الاعتبار أن المحكًم عالم في التخصص، وملاحظاته يجب أخذها بموضوعية لتطوير الدراسة وتنقيحها.
o       المراجعة الفورية حيث أن عامل الوقت مهم،  ويفضل عدم استغراق الكثير من الوقت للرد على ملاحظات المحكمين.
o       الرد على المحكمين بطريقة واضحة المعالم من خلال خطاب يتضمن تحديد الإجابات نقطة بعد نقطة.
o       تضمين رسالة تفيد إجراء التعديلات المطلوبة،  والتأكيد على استجابة الباحث لملاحظات المحكم ، وشكره عليها لما لها من تأثير إيجابي على الدراسة .
o       في حالة عدم اقتناع الباحث بملاحظة أو أكثر ، يمكن أن يفسر للمحكِّم وجهة نظره بشكل علمي ، من خلال شرح الاسباب بشكل واضح.
o       إذا كانت النقطة التي أثارها المحكم ليست واضحة، يفضل التواصل مع المحكِّم وذلك -بالطبع- من خلال رئيس تحرير الدورية.

7. المصادر
·         Daniel. P. J. Soule, Lucy Whiteley, and Shona McIntosh. (2007). Writing for Scholarly Journals. Publishing in the Arts, Humanities and Social Sciences. https://www.gla.ac.uk/media/media_41223_en.pdf
·         E.D.Barton. The secrets of how to publish your paper in the international journals.
·         Juan-Esteban Palomar Tarancon. (2014). https://www.researchgate.net/post/How_to_find_a_suitable_journal_to_publish_your_work
·         Kevin O'Gorman. (2016). How to get your first academic paper published. https://www.timeshighereducation.com/blog/how-get-your-first-academic-paper-published
·         Publishing with Elsevier: step-by-step. https://www.elsevier.com/authors/journal-authors/submit-your-paper  
·         Robert Enslin. (2014). How to Publish a research paper. https://www.ijser.org/howtopublishpaper.aspx
·         Sage publications. How to Get Your Journal Article Published. https://www.sagepub.com/sites/default/files/upm-binaries/63382_how_to_get_published.pdf

انتهت الحلقة الرابعة
انتهت حلقات الجزء الأول -ونلتقي إن شاء الله قريباً- مع حلقات الجزء الثاني من آليات ومتطلبات النشر العلمي للباحثين وأعضاء هيئة التدريس في الدوريات العالمية والتي تركز على مكونات وبنية الورقة البحثية القابلة للنشر دولياً وأسس كتابة كل جزئية منها.